الوادى يمين بعد كورونا
بلازا جديد 2020

الاثر الاقتصادى للتسميد المتكامل على المحاصيل الزراعية

الإثنين 13 مارس 2017 09:39 ص
الاثر الاقتصادى للتسميد المتكامل على المحاصيل الزراعية
باير
باسف
ايبكس العالمية

الاثر الاقتصادى للتسميد المتكامل على المحاصيل الزراعية

 

بقلم الدكتور

ياسر عبد الحكيم محمد

أهمية التسميد وضرورة أستخدام التسميد المتكامل وأثره الأقتصادى على المحاصيل :

بدأت الحاجة لتسميد النبات تتعاظم وتتزايد مع النصف الثانى من هذا القرن نتيجة للعديد من العوامل التى من أهمها ما يلى :

1-   زيادة عدد السكان ومحدودية الموارد الأرضية والمائية الصالحة للزراعة .

2-   تطور علوم الهندسة الوراثية وتربية النبات أنتج أصناف وهجن جديدة فى الخضر والفاكهة والمحاصيل الحقلية .... الخ قوية النمو عالية الأنتاج ولكن أحتياجها للعناصر الغذائية من التربة أحتياج كبير جدا مقارنة مع الأصناف والهجن القديمة فأصبح مخزون التربة من العناصر الغذائية لا يكفى هذه الأصناف والهجن الجديدة .

3-   فى بعض أنواع الأراضى مثل القلوية والجيرية والملحية يصعب على جذور النبات أمتصلص عناصر الفوسفور والحديد والزنك والمنجنيز والنحاس والبورون وهذا رغم توافر هذه العناصر فى التربة ولكنها تكون فى صورة غير ذائبة ومثبتة فى التربة أى فى صورة غير ميسرة أو صالحة للأمتصاص ولذلك أصبح حتميا أضافة هذه العناصر عن طريق التسميد وعدم الأعتماد على المتوفر منها فى التربة .

4-   تناقص الأعتماد على الاسمدة العضوية فى الزراعة وهذا يرجع الى أحتوائها على بذور الحشائش وكثير من المسببات المرضية مثل الفطريات و البكتيريا و النيماتودا .....الخ .

5-   ظهور الزرعات الكثيفة بمعنى زيادة الكثافة النباتية فى وحدة المساحة مما أدى الى استنفاذ المخزون من العناصر الغذائية فى التربة وبالتالى ظهور أعراض نقصها على النبات مما ينعكس سلبا على المحصول المتوقع .

6-   تطور صناعة الأسمدة الكيميائية وتحسين جودتها وانتاجها بصورة أكثر نقاوة وبالتالى لم تعد تحتوى على كميات يعتد بها من العناصر الصغرى والتى كانت تختلط معها كشوائب بكميات تكفى لسد حاجة النباتات منها .

خلاصة القول أنه أصبح حتميا ومن الضرورى تسميد المحصول المنزرع بالأسمدة المختلفة مثل ( الأسمدة المركبة كمصدر للعناصر الغذائية الكبرى و الأسمدة المخلبية والأحماض الأمينية كمصدر للعناصر الصغرى وكذلك الهيوميك كمصحح لمشاكل التربة الزراعية المختلفة ..... الخ ) و ذلك للحصول فى نهاية الموسم على أكبر محصول بأعلى جودة وبالتالى تعظيم ربحية المزارع والمجتمع ككل.

أولا : قواعد علم تغذية النبات :

القاعدة الأولى :

تقسيم العناصر الغذائية الضرورية و وظيفتها :

القاعدة العلمية تؤكد أن النبات يحصل على الكربون والهيدروجين و الاكسجين من الماء و غاز ثانى أكسيد الكربون وتشكل هذه العناصر الثلاثة مجتمعة أكثر من92% من بروتوبلازم الخلايا النباتية الحية . ويمتص النيتروجين اكثر من اى من العناصرالاخرىحيث يشكل2% من البروتوبلازم الحى . اما الفوسفور والبوتاسيوم والكالسيوم و الماغنسيوم والكبريت , فتمتص بكميات أقل بكثير من النيتروجين ويمتص النبات باقى العناصر بكميات قليلة جدا وهى : (الحديد – الزنك – المنجنيز – النحاس – البورن– المولبيدنم)

ويعتبر العنصر ضروريا إذا توفرت فيه الشروط التالية:-

1- يؤدى غيا ب العنصر الى حدوث نمو غير طبيعى وفشل فى إكمال دورة حياته

2- يجب الا يقوم عنصر اخر بعمله فى غيابه

3- يجب أن يحدث تأثيره بصورة مباشرة على نمو وميتابوليزم النبات ليس عن طريق غير مباشر كأحداث تأثير مضاد لعنصر أخر مثلا.

وعلى هذا يمكن تقسيم العناصر الغذائية الضرورية للنبات الى الأتى :

1- العناصر الاساسية

الكربون – الهيدروجين – الاكسجين

2- العناصر الضرورية الكبرى

النيتروجين – الفوسفور – البوتاسيوم

3- العناصر الضرورية المتوسطة

الكالسيوم- الكبريت – الماغنسيوم

4-العناصر الضرورية الصغرى

الحديد – الزنك - المنجنيز – النحاس – البورن – الموليبدنم- الكلور

و يمكن توضيح وظــيــفـة الــعـنـاصــر الــغـذائــيــة وأعــراض نــقــصــهـا كالتالى :

العنصر الناقص

وظيفة العنصر

اعراض النقص

النيتروجين

يوجد فى معظم مكونات الخلايا حيث يكون البروتين

يضعف نمو النباتات وتكون ذات لون اخضرفاتح وتتحول الاوراق السفلي الى اللون الاصفر او البنى الفاتح ، تكون السيقان قصيرة واسطوانية

الفوسفور

يوجد فى الاحماض النووية DNA,RNA

والفسفولبيدات ومركبات الطاقة ATP/ADP

يضعف النمو فى النباتات وتكون الاوراق ذات لون أخضر مزرق مع وجود صبغات أرجوانية ,احيانا تتحول الاوراق السفلية الى لون برونزى فاتح مع وجود بقع أرجوانية أو بنية وتكون الاغصان قصيرة رفيعة قائمة ومغزلية

البوتاسيوم

 

يعمل كعامل مساعد فى كثير من التفاعلات ومسئول عن فتح وغلق الثغور ويعمل على إنتقال الغذاء من الاوراق الى الثمار ومسئول عن الانضباط الاسموزى للخلية

تكون النباتات ذات فروع رفيعة ويظهر عليها فى حالات شدة الاصابة ظاهرة الموت الرجعى (موت القمم) تظهر الاوراق شاحبة مع تلون قممها باللون البنى ,إحتراق الحواف كثير من البقع البنية تكون عادة بالقرب من الحواف ,تظهر فى الانسجة اللحمية خلايا ميتة

الماغنسيوم

 

يوجد فى الكلورفيل وفى أجزاء كثيرة من الانزيمات تكوين وبناء البروتين

 

تظهر الاعراض على الاوراق الكبيرة فى السن ثم الاوراق الاحدث حيث تصبح مبرقشة أوشاحبة ثم تتحول الى اللون المحمر . بعض الاحيان تظهر بقع ميتة ,قمم وحواف الاوراق تتجه الى اعلى وتأخذ الاوراق شكل الكأس ويمكن أن تسقط الاوراق

الكالسيوم

 

ينظم نفاذية الاغشية ويشكل املاح مع البكتينات التى تدخل فى تركيب الجدار الخلوى ,ويؤثر على نشاط كثير من الانزيمات ,ينظم درجة حموضة الخلايا ومسئول عن إتزان أيونات البوتاسيوم و الصوديوم فى الخلية

تتشوه الاوراق الحديثة وتصبح قممها ذات شكل خطافى إلى الخلف وتتجعد الحواف . تكون الاوراق غير منتظمة فى شكلها وتكون ممزقة مع وجود حروق بنية أو تبقعات بنية يموت البرعم الطرفى أخيرا .تكون النباتات قليلة الجذور ذات مجموع جذرى ضئيل يسبب تعفن الطرف الزهرى لكثير من الثمار

البورن

يؤثر فى نقل السكريات و إستعمال الكالسيوم فى تكوين جدار الخلية . يؤثر فى تركيب الهرمونات ونمو القمم النامية وتفكيك الاوكسينات المتراكمة وتكوين البروتين والحامض النووى وبناء وهدم الكربوهيدرات

تصبح قواعد الاوراق الحديثة للبراعم الطرفية خضراء فاتحة وأخيرا تتكسر وتسقط ,تصبح السيقان والاوراق مشوهة . النباتات متقزمة الثمار , الجذور لحمية أو السيقان يمكن أن تتشقق على السطح أو تتعفن فى المركز . يسبب عدة أمراض نباتية مثل تعفن القلب فى بنجر السكر ,القلب البنى فى اللفت ، القلب الاجوف أو البنى فى القرنبيط ،تشقق ساق الكرفس ،البقع الفلبنية ، الموت الرجعى

الكبريت

يوجد فى بعض الاحماض الامينية وكمرافق أنزيمى

تصبح الاوراق الحديثة خضراء باهتة او صفراء فاتحة بدون اى تبقع ،الاعراض تشبه تلك الاعراض الناتجة عن نقص النيتروجين . تصبح الاوراق الحديثة شديدة الشحوب ولكن عروقها الرئيسية تبقى متميزة باللون الاخضر .يظهر بعض الاحيان بقع بنية ، قد تجف جزء من الورقة أو الورقة كلها .قد تسقط الاوراق

الحديد

عامل مساعد فى تكوين وبناء الكلورفيل ويدخل فى تركيب عديد من الانزيمات المسئولة عن هدم وبناء البروتين ويدخل فى عمليات تبادل الطاقة وعمليات تثبيت النيتروجين

تصبح الاوراق الحديثة شديدة الشحوب ولكن عروقها الرئيسية تبقى متميزة باللون الاخضر يظهر بعض الاحيان بقع بنية , قد يجف جزء من الورقة أو الورقة كاملة . قد تسقط الاوراق

 

الزنك

 

جزء من الانزيمات الداخلة فى بناء هرمون الأوكسين وفى أكسدة السكريات

يظهر على الاوراق إصفرار ما بين العروق و أخيرا تصبح متحللة وتظهر الانثوسيانين وتكون السلاميات قصيرة والاغصان المتكونة متوردة وينخفض أنتاج الثمار ،تسقط الاوراق إبتداء من القاعدة إلى قمة الفرع

النحاس

يدخل كمكون فى كثير من إنزيمات الاكسدة ومسئول عن تكوين اللجين و البروتين وإنتاج البذور كذلك يعمل على إبطال سمية بعض المركبات

تذبل قمم الاوراق الحديثة للنجليات وتصبح حوافها شاحبة .تفشل الاوراق فى أن تنفرد وتميل لأن تأخذ الورقة اللون النحاسى والشكل المقعر كما فى الخيار

المنجنيز

يدخل جزئيا فى عدة إنزيمات للتنفس والتمثيل الضوئى واستعمال النيتروجين وبناء وهدم البروتينات

تصبح الأوراق شاحبة ولكن العروق الصغيرة تبقى خضراء وتنتج تأثيرات مانعة للنمو , تظهر بقع متحللة ومبعثرة على الورقة .تتحول الاوراق المصابة بشدة إلى اللون البنى وتذبل

الموليبدينوم

مكون أساسى فى انزيم إختزال النيتريت

يظهر فى البطيخ ونباتات أخرى أصفرار شديد وتقزم وتفشل فى عقد الثمار

 

القاعدة الثانية:

*هذا ويمتص النبات العناصر الغذائية على صورة أيونات كما هو فى الجدول:

العنصر

كاتيونات

انيونات

النيتروجين

NH4

NO3

الفوسفور

 

HPO4-H2PO4

البوتاسيوم

K+

 

الكالسيوم

Ca+++

 

المغنسيوم

Mg++

 

المنجنيز

Mn++

 

الحديد

Fe++ / Fe+++

 

الكبريت

 

SO4

البورون

 

HB4 O7- BO3

النحاس

Cu++

 

الزنك

Zn++

 

الموليبدنم

 

MO4

الكلور

 

CL

 

القاعدة الثالثة :

حركة العناصر الغذائيه داخل النبات وعلاقتها بأماكن ظهور أعراض نقص العناصر :

عناصر سريعة الحركة N - P - K تظهر أعراض نقصها على أوراق الثلث السفلى للنبات

عناصر متوسطة الحركة S - Cu - Mg - Mo تظهر أعراض نقصها على أوراق الثلث الأوسط

عناصر بطيئة الحركة Fe - Mn - Zn تظهر أعراض نقصها على قاعدة أوراق الثلث العلوى

عناصر شبه عديمة الحركة Ca - B تظهر أعراض نقصها على قمة أوراق الثلث العلوى

أسباب ظهور اعراض نقص العناصر الصغرى :

scan0011

 

جدول يوضح حساسية بعض المحاصيل لنقص العناصر الصغرى :

scan0013

القاعدة الرابعة:

العــلاقــة بــيــن الــعــنــاصــر الــمـغــذيــة الــمــخــتــلــفــة بعد ذوبانها فى محلول التربة:

النيتروجين

ينشط او يحفز امتصاص الماغنسيوم ولكن يثبط النحاس والبوتاسيوم والبورون

الفوسفور

ينشط امتصاص الماغنسيوم ولكن يثبط الكالسيوم والبوتاسيوم والزنك والنحاس والمنجنيز

البوتاسيوم

ينشط المنجنيز والحديد ولكن يثبط الماغنسيوم والبورون

الكالسيوم

لا يحفز شيئا ولكن يثبط الكثير من العناصر مثل : الماغنسيوم والبوتاسيوم والمنجنيز والحديد والبورون والزنك

الزنك

يثبط الحديد

الحديد

يثبط الفوسفور

المنجنيز

يثبط الحديد

البورون

مسالم لا يضاد اي عنصر ولكن لا يسلم من تضاد بعض العناصر الكبري مثل :النيتروجين والبوتاسيوم والكالسيوم

الموليبدنم

يحفز النيتروجين ويضاد النحاس

النحاس

يضاد الحديد والمنجنيز

الزنك

يضاد الحديد

الحديد

يضاد الفوسفور

المنجنيز

يضاد الحديد

تؤدي زيادة الفوسفور في التربة الي زيادة امتصاصه علي حساب عنصري الزنك والحديد الامر الذي يؤدي الي ظهور اعراض نقصهما علي النباتات . يؤدي التسميد البوتاسي الغزير الي نقص امتصاص النبات للماغنسيوم وتظهر اعراض نقصه . ولكن اضافة الجير الي الاراضي الحامضية تؤدي غالبا الي زيادة الماغنسيوم الميسر للامتصاص بها . وكذلك فان زيادة الكالسيوم في المزارع المائية تؤدي الي ظهور اعراض نقص الماغنسيوم التسميد بكميات كبيرة من الفوسفات الذائبة يؤدي الي تحول الحديد الذائب الي صورة غير قابلة للذوبان بسبب اتحاد الحديد مع ايون الفوسفات مكونا فوسفات الحديد ، وتزداد هذه الظاهرة في الاراضي الرملية عنها في الاراضي الطينية لان الاراضي الرملية اقل قدرة علي تثبيت الفوسفات من الاراضي الطينية كذلك تظهر اعراض نقص الحديد عند زيادة التسميد والمنجنيز بالنحاس كما تظهر اعراض نقص الزنك في حالات التسميد الغزير بالفوسفور حدوث تاثير مفيد للصوديوم عند نقص عنصر البوتاسيوم يوجد توازن بين امتصاص الصوديوم وامتصاص الكاتيونات الاخري مثل الكالسيوم والماغنسيوم . ففي البنجر ادت زيادةالصوديوم الي زيادة امتصاصه علي حساب الكاتيونات الاخري. ويشذ البوتاسيوم عن هذه القاعدة فليس من الضروري ان تؤدي زيادة الصوديوم الي نقص امتصاص البوتاسيوم ولكن زيادة الصوديوم او البوتاسيوم بوجه عام تؤدي الي نقص امتصاص النبات للكالسيوم والماغنسيوم .

القاعدة الخامسة:
تأثير رقم حموضة التربة pH على إتاحة العناصر الغذائية وتيسرها فى التربة بحيث تكون فى صورة ذائبة صالحة للأمتصاص عن طريق المجموع الجذرى يمكن توضيحها من الشكل التالى:

 

يـلاحـظ مــن الـشـكـل الاتــى :

1-                  العناصر الكبرى النيتروجين – البوتاسيوم عدا الفوسفور والعناصر المتوسطة كلها الكبريت – الكالسيوم – الماغنسيوم – الموليبدنم فقط من العناصر الصغرى جميعهم فى صورة صالحة لامتصاص النبات لهم من التربة المتعادلة والتربة القلوية ( التربة المصرية )

2-                  بينما عنصر الفوسفور فقط من العناصر الكبرى وباقى العناصر الصغرى كلها ( حديد- منجنيز – نحاس بورون ) عدا الموليبدنم . تكون فى صورة غير صالحة للامتصاص و تحتاج اراضى متعادلة واراضى حامضية ولذلك يلزم تعديل حموضة التربة فى الاراضى الزراعية المصرية قبل الزراعة بإضافة الكبريت الزراعى . أثناء التجهيز وإستخدام الاسمدة العضوية أو إستخدام الهيزميك كبيئة تدمص العناصر الغذائية عليها وتحميها من مشاكل التثبيت فى الاراضى القلوية .

كـــذلــك نـتـغـلـب عـلى مشاكل التربة القلوية بأستخدام العناصر الكبرى فى صورة مركبة ذات تأثير حامضى و العناصر الصغرى فى صورة مخلبية

حركة العناصر في التربه:

   عناصر متحركه فى التربه

نترات – كلوريد – كبريت – بورون

   عناصر شبه متحركه فى التربه

امونيوم – بوتاسيوم – كالسيوم – صوديوم

·      عناصر غير متحركه فى التربه

فوسفات – ماغنسيوم – حديد – زنك – منجنيز – نحاس – موليبدنم

 

لوضع برنامج تسميد أرضى لاى محصول يجب أن يــاخذ فى الاعتبار النقاط التالية

طريقة الرى ( تنقيط – رش- غمر )

نوع التربة ( رملية – طميية – ثقيلة - ..... )

نوع المحصول المزروع ومراحل نموه الفسيولوجيا من حيث طبيعتها ..... الــخ

كمية المحصول المتوقعة وميغادها

نوع طريقة ونظام التسميد المستخدم ( توزيع باليد – برميل سمادة – مضخة سماد - ..... الــخ )

تحليل النبات – تحليل التربة – تحليل الماء من حيث المحتوى من العناصر

فى حالة الرش الورقى يراعى الاتى :

-    التغطية الكاملة للاوراق بمحلول الرش وخاصة السطح السفلى للاوراق

-    من الافضل إستخدام مادة لاصقة و ناشرة لمحلول الرش حسب نوع المحصول

-    عدم رش الاشجار أو النباتات وهى فى حالة عطش والافضل الرش بعد الرى

-    يفضل الرش دائما فى الصباح أو المساء وعدم الرش فى الدرجات الحرارة العالية أو فى حالة الرياح المحملة بالاتربة ( الخماسينية )

-    مراعاة درجة الــ p H والــ EC لمحلول الرش حتى لا يسبب إحتراق الاوراق .

 

 

 

-                     مـن الــثـوابــت فــى قــواعــد الــتــســمــيــد الاتــى بـعـد:

 

·      التسميد بجميع العناصر الغذائية دون إستثناء و بكميات قليلة على فترات متقاربة جدا .

·      تختلف نسب هذه العناصر الى بعضها من حيث نوعها ( كبرى – صغرى – متوسطة ) وعلى حسب مراحل نمو النبات .

ويمكن وضع وتنفيذ برنامج التسميد مع تحقيق هذه الثوابت للحصول على أعلى محصول بأقل تكلفة بإستخدام الاسمدة المركبة ويصعب ذلك مع الاسمدة الاحادية .

 

أضف تعليق

 
 
  • عماد الجمعة 1 ديسمبر 2017 11:33 ص

    نماذج تعليمية لوضع برنامج تسميدى

  • عبده سلامه الأربعاء 23 يناير 2019 11:23 م

    ربنا يزيدك علم بس عوزين برنامج تفصيلى للتسميد والعلاج للموز مبسط علشان احنا فلاحين

  • شكر وتقدير خالص من اعماق القلوب للدكتور ياسر عبد الحكيم محمد الخميس 11 يوليو 2019 11:40 ص

    شكر وتقدير خالص من اعماق القلوب للدكتور ياسر عبد الحكيم محمد

  • عارف محمد بشلي الأحد 15 سبتمبر 2019 05:52 م

    جزاك الله خيرا دكتور ياسر

القائمة البريدية