الوادى 2021 طولى
بلازا 2021

علاج نفوق أسماك البلطى عند إنخفاض درجة الحرارة

الإثنين 13 مارس 2017 09:37 ص
علاج نفوق أسماك البلطى عند إنخفاض درجة الحرارة
باير
باسف
مصر هاي تك

من أهم المشاكل التي تواجه تكثيف وزيادة إنتاج أسماك عائلة البلطي في مصر هي :

المشاكل المرتبطة بتشتية الأسماك في أشهر الشتاء (يناير- فبراير)ونفوق أعداد كبيرة من الأسماك عند إنخفاض درجات الحرارة إلي 8- 10 درجة مئوية.

نظراً لإتجاه الدولة لتكثيف الإنتاج السمكي من أسماك البلطي وذلك عن طريق إستزراع الأحواض السمكية أكثر من مرة واحدة في السنة (نظام الشبة مكثفة)أدي ذلك إلي إحتياج المزارع السمكية إلي إصبعيات كبيرة الحجم 25- 50 جرام في بداية موسم الإستزراع في شهر إبريل وهذا لا يأتي إلا عن طريق تشتية زريعة أسماك البلطي المنتجة في بداية فصل الخريف (أكتوبر- نوفمبر)بوزن واحد جرام وتشتيتها في أحواض خاصة خلال أشهر الشتاء (يناير- فبراير) للحصول علي الإصبعيات بحجم 20-50 جرام في بداية الصيف (مارس- أبريل).

ومن المعروف أن أسماك عائلة البلطي شديدة التأثر بإنخفاض درجة حرارة المياه، فدرجة الحرارة المثلي لمياه تربية أسماك عائلة البلطي تتراوح بين 25-30 درجة مئوية وتتوقف سمكة البلطي تماماً عن الغذاء والنمو عند 16- 18 درجة مئوية حيث يتأثر معدل الهضم والإمتصاص للغذاء عند هذه الدرجة، ويعتبر أقصي تحمل لإنخفاض درجة الحرارة هو10°م، وأن كان البلطي وحيد الجنس والبلطي الأحمر أقل تحملاً حتي 11°م.

 

يتوقف معدل نفوق أسماك البلطي أثناء التشتية في فصل الشتاء علي الآتي:

1- شدة البرودة والصقيع:-

يزداد معدل النفوق بزيادة الإنخفاض في درجات الحرارة عن 10 درجة مئوية.

2- مدة التعرض للبرودة والصقيع:-

فبزيادة مدة التعرض للبرودة والصقيع أكثر من 24 ساعة متتالية يزداد معدل النفوق في الأسماك.

3- نوع الأسماك وحجمها:-

الأسماك المعاملة والمهجنة مثل البلطي وحيد الجنس والبلطي الأحمر أقل تحملاً للبرودة عن الأسماك الأخري، والبلطي من نوع الأوريا يتحمل أكثر من البلطي النيلي، كما أن الأسماك كبيرة الحجم تتأثر بالبرودة والصقيع أسرع من الأسماك صغيرة الحجم ويرجع ذلك لزيادة حجم التعرض للبرودة.

الشروط الواجب توافرها في أحواض تشتية أسماك البلطي هي:  

1-أحواض لاتزيد مساحتها عن فدان واحد ويفضل ربع أو نصف فدان.

2-  أحواض جيدة الإنشاء (جسور- قيعان- شبكة ري وصرف).

3-أحواض ذات تربة طينية ثقيلة غير مفككة حتي لا تتكون روبة عند صيد الإصبعيات الحية المنتجة لنقلها إلي أحواض التسمين.

4- أحواض عميقة يصل عمقها إلي أكثر من 2 متر علي الأقل.

5-أحواض يتم ريها وصرفها بصفة مستمرة في الأيام المشمسة.

6- أحواض يمكن تجفيفها بسهولة لدرجة التشقق العميق.

7- يفضل ري أحواض التشتية من مياه آبار ذات درجة حرارة مرتفعة.

الإجراءات والإحتياطات الواجب إتباعها أثناء تشتية أسماك البلطي هي:-

1-  تغذية الزريعة بعلائق صناعية متزنة ذات محتوي بروتيني عالي 30% وبمعدلات تغذية مرتفعة 7- 10% من وزن الأسماك يومياً وعلي ثلاث مرات خلال أشهر الخريف (أكتوبر- نوفمبر) وحتي بداية الصقيع في شهر يناير.

2-  رفع عمود المياه إلي أكثر من مترين إبتداء من نهاية شهر ديسمبر.

3- إحاطة أحواض التشتية بالبوص من الجهة التي تهب منها الرياح الباردة.

4- تغطية جزئية لأحواض التشتية بالكياب والبوص وذلك لعزل الصقيع عن سطح المياه ويتم ذلك في الأيام شديدة البرودة فقط وإزالته في الأيام الشمسية.

5-تغير مياه الحوض بصفة مستمرة عن طريق الري والصرف لتحريك المياه الراكدة علي أن يتم التغيير في الأيام المشمسة فقط.

6-تغذية الأسماك بأعلاف من النوع الغاطس وليس الطافي في فصل الشتاء (يناير-فبراير) بمعدل تغذية 1% من وزن الأسماك يومياً وذلك في الأيام المشمسة فقط والتي ترتفع درجات الحرارة بها عن 20 درجة مئوية.

7- إزالة المصاب والنافق من الأسماك بصفة مستمرة حتي لا تتحلل وتؤثر علي البيئة المائية.

8- كثافة تخزين الزريعة في أحواض التشتية عند البداية لا تزيد عن 100 ألف وحدة زريعة بوزن 0,75- 1 جرام حتي نتمكن من الحصول علي إصبعيات كبيرة الحجم وبحيوية عالية عند الحصاد.

 

الأساليب والطرق المختلفة لتشتية زريعة أسماك البلطي هي:-  

1-الأحواض الترابية الغير مجهزة والتي لم يتم أختيارها علي أساس الشروط السابقة، تصل نسبة الإعاشة بها إلي 10% - 50% حسب الظروف المناخية في فصل الشتاء.

2- لأحواض الترابية المجهزة بالسياج والبوص (مزربه) والتي تم إختيارها علي أسس سليمة لتشتية الأسماك، وتصل الإعاشة بها إلي 50- 75% حسب الظروف المناخية في فصل الشتاء المعتدل يتم تشتية عائلة البلطي بنجاح.، في فصل الشتاء قارص البرودة الذي تنخفض فيه درجة الحرارة أقل من 5°م لمدة 24 ساعة متتالية تموت كل أسماك عائلة البلطي.

3- الأحواض الخرسانية المغطاه بالبلاستيك وهي طريقة وأسلوب غير مكلف يتم تغطية الأحواض فيها بالبلاستيك أثناء إنخفاض درجات الحرارة أثناء الشتاء وخصوصاً ليلاً وينزع عنها البلاستيك أثناء الظروف المناخية الجيدة نهاراً، ونسبة الإعاشة تصل إلي 80% ولا تتأثر بالظروف المناخية في فصل الشتاء، ولذلك تعتبر الأحواض الخرسانية المغطاه بالبلاستيك من أفضل الأساليب التي يجب إتباعها.

4- الصوب البلاستيك المجهزة بالأحواض الخرسانية وبالتدفئة عن طريق الغلايات والإضاءة باللمبات الفلورسنت ونسبة الإعاشة في هذه الصوب البلاستيكية المجهزة يصل إلي 95% وذلك راجع للتحكم في درجات المياه عن طريق التدفئة بالغلايات وبشدة الإضاءة (درجة الحرارة المثلي 28درجة)، وهذا الأسلوب يحتاج إلي إستثمارات وأموال ضخمة.

ويستخدم عادة في المفرخات السمكية لتشتية الأمهات واليرقات وإنتاج زريعة أسماك البلطي مبكراً فى شهر مارس حيث تكون أسعارها مرتفعة وتغطي التكاليف الضخمة للصوب البلاستيكية.

تذكر أن:-

1-أسماك عائلة البلطي شديدة التأثر بإنخفاض درجة حرارة المياه فعند أقل من 10°م تنفق أسماك عائلة البلطي.

2-   الأحواض العميقة تصلح لتشتية أسماك عائلة البلطي.

3- مياه الآبار تصلح لتدفئة مياه التشتية وخصوصاً أثناء البرودة ليلاً.

4- الدفعات الغذائية قبل موسم الشتاء بمعدلات مرتفعة من العلائق المتزنة ذات المحتوي البروتيني العالي ترفع المناعة وتساعد أسماك عائلة البلطي علي تحمل البرودة والصقيع.

5- تسميد الأحواض أثناء فصل الشتاء بالأسمدة الطبيعية أو الكيميائية يؤدي إلي تدهور خواص البيئة المائية نتيجة لعدم تحلل هذه الأسمدة .

6- يجب تغذية أحواض التشتية بمعدل 1% أثناء فترة الشتاء في الأيام المشمسة فقط عند إرتفاع درجات الحرارة.

7-لا يجب تشتية أسماك التربية والتسويق لخطورة ذلك علي الإنتاج السمكي النهائي، وفي حالة الضرورة يجب أن يؤخذ في الإعتبار التركيب المحصولي لهذه الأحواض والإقلال ما أمكن من نسبة أسماك البلطي في التركيب المحصولي والعمل علي زيادة نسبة أسماك عائلة البورى والمبروك علي حساب نسبة أسماك عائلة البلطي.

8-الأحواض الخرسانية المغطاة بالبلاستيك تعتبر أفضل أساليب تشتية أسماك عائلة البلطي وذلك لقلة تكاليفها عن الصوب البلاستيكية ولعدم تأثرها بالظروف المناخية القاسية في فصل الشتاء.

 
 
 
اقرأ ايضا

امراض الاسماك وطرق معالجتها

هناك عدة امراض تصيب اسماك الزينه ومنها ما هو مخصص لانواع معينة من الاسماك ومنها ما هو عام وغالباً تكون الامراض اسبابها سمك جديد يحمل امراض وينقل عدوي او عدم الاهتمام بنظافة الحوض وتغيير جزء من الماء بين فترة واخرى او تفاوت كبير بين درجات الحراره او طحالب وطفيليات اسبابها عفن الاكل الزائد او قرب حوض السمك من اشعة الشمس وسوف نعرض بالاسفل اسماء الامراض المنتشره في احواض هواة السمك وسبل علاجها .

الإستسقاء


ويكون عبارة عن تصلب وبروز قشور السمكة للخارج مع تورم وتضخم فى الجسم ويكون بسبب عدوة بكتيرية أو فيروسية ويجب فصل السمكة المصابة عن الباقين وممكن إستعمال المضادات الحيوية لعلاجها ولكن الأمل فى الشفاء ضعيف

النقط البيضاء

وهو أشهر أمراض السمك على الإطلاق وتميل السمكة فيه أيضاً لحك جسمها فى الصخور وألعاب الحوض وهو معدى بشدة لذلك يجب فصل السمكة عن الباقى وتكون حركة السمكة ضعيفة وزعانفها مرخية وهو قاتل بطىء للسمكة وهى عبارة عن طفيليات تلتصق بالسمكة وتتغذى على طبقات جلدها التى تتساقط وتنتشر فى الحوض مع الطفيليات وتبحث عن عائل جديد لتعديه وترفع درجة الحرارة ل 29 درجة مئوية لتسريع دورة حياة الطفيل وموته ويستخدم علاج النقط البيضاء (anti white spot)

وهذا الدواء فعال جداً ويزيل المرض سريعاً

الفطر

وهو ظهور مناطق بيضاء وبنية لها ملمس قطنى على جسم السمكة ويستعمل فى علاجةالساليكس (salix) وهو دواء مشهور جداً وفعال والفطر يظهر على جسم السمكة وكأنها اصيبت بكدمه , ويجب تغيير مياه الحوض تدريجياً بمعدل الربع يومياً ثم مس السمكة مباشرةً بالدواء
ويأخذ من 4 أيام إلى 9 لشفاء السمكة تماماً

تآكل الذيل والزعانف

وهو من أشهر الأمراض التى تصيب سمك الزينة وهو عبارة عن إنفصال أطراف الذيل الرفيعة شيئاً فشيئاً كما لو أنها تتأكل واسبابها عدوى بكتيرية نتيجة سوء حال المياه من تعكير أو تلوث وعلاجه مشهور أيضاً وهو الساليكس (salix) أو الجديد السوبر ساليكس ويعود بعدها نمو الذيل والزعانف بشكل طبيعى

ويتم إضافة الملح للحوض بواقع 4 ملاعق لكل جالون ماء مع رفع درجة الحرارة ل28 درجة لمدة 4 أيام(بالسخان الكهربائى )

قطن الفم

هو مرض فطرى وتظهر على فم السمكة زوائد قطنية وتفقد وزنها وتميل للنحافة وتظهر بقع بيضاء خفيفة على باقى الجسم وينتج عن سمك جديد يدخل للحوض أو رسائل السمك الأتية من الخارج لكثرة تلامس السمك فى مساحة ضيقة

وعلاجه هو الساليكس أيضاً (salix)

إهتزاز السمك

وهو فقدان التوازن للسمكة وحركة غير طبيعية وكأنها تغرق ويكون بسبب إنخفاض درجة الحرارة أو الأكل الضعيف الخالى من الفائدة , يتم اضافة ملح طعام على الحوض ال 60 سم (لو لم يزود مسبقاً)

وتوضع السمكة فى محلول ملحى 3% لمدة دقيقة واحدة يومياً ويتم الأعتماد فى الطعام على الدود الحى

نصائح عامة لتجنب أمراض السمك

عند إحضار سمك جديد يجب أن يوضع الكيس مفتوح بداخله السمك فى الحوض بدون اضافته للحوض اما تحمله هذه المياه من امراض منتشره بسبب اهمال اصحاب المحال التجارية و يتم إضافة ربع إلى ثلث مقدار الماء فى الكيس من المياه الحوض إلى الكيس حتى تتعادل درجة الحرارة ودرجة الأس الهيدروجينى بالنسبة للماء فى الحوض والكيس وحتى لا تصدم السمكة فتمرض

مراعاة عدم وضع فلتر قوى فى مواجهة السمك مباشرة ولكن يجب توجيه فتحة خروج
الماء من الفلتر لزاوية الحوض بجانبه أى عكسها للخلف حتى لا يدوخ السمك ويموت

يجب تغيير ثلث المياه مرة كل أسبوعين على الأقل حتى نقلل من أى تواجد بكتيرى فى
الماء ونجدد الماء للسمك ونقلل الأمونيا الموجودة كفضلات ذائبة وخلافه

يجب تنظيف الفلتر الكهرباء (الجزء الذى به الإسفنجة) كلما أحسسنا بضعف قوة دفع الماء منه
حتى نضمن عمر أطول له وأداء قوى فى فلترة المياه وعدم تجمع بكتيرى بداخله

درجة الحرارة المناسبة بين 22 و 29 أكثر أو أقل يعرض السمك لأمراض

تجنب وضع حوض السمك فى مواجهة مباشرة لشمس أو تكييف مثلاً

الأكل الزائد مضاره أكثر من الأكل القليل فالكمية المطلوبة هى ما يأكلها السمك واي زيادة تسبب التعفن للاكل ومن ثم ظهور بكتيريا ضاره

الحرص بعدم اضافة اي ادوية لاحواض الاسماك المالحه التي تحتوي على المرجان لان هذه الادويه سوف تقتل المرجان مباشرة

أضف تعليق

 
 
  • سامح الخميس 3 يناير 2019 02:45 م

    موت السمك وجود احمرار بجوار الزعانف والسمك الصاحي كانة يغرق الزعانف ماءلة لاتسطيع لمها طريقة العلاج ارجو الرد السريع

القائمة البريدية