شركة اوبال الراعى الرسمى لمعرض الوادى , و65 شركة يدعون مزارعى الصعيد لزيارة المعرض المقام بالاقصر فى الفترة من 1 - 3 يونيو القادمدعوة لمزارعى الصعيد لزيارة معرض الوادى لتقنيات الزراعة الحديثة المقام بالاقصر اوائل يونيو القادم بفندق اشتيجنبرجر نايل بلاسمهندسين زراعيين خبرة فى مبيعات مستلزمات الانتاج ووجود سيارة للاتصال تليفون 01002150715مطلوب مهندسين خبره فى مبيعات الاسمده و المبيدات للعمل لدى شركة توكيلات زراعيه تليفون 01001856094 لجنة المخصبات الزراعية توافق فنيا على تسجيل 77 سماد خلال جلسة الاحد الماضىالآفات الحشرية والحيوانية التي تصيب زراعات الخضر تحت الصوب والأنفاق الزراعيةمطلوب مندوبين مبيعات ذو خبرة وبدون للعمل بشركة شيرى للتجارة والتوكيلات و التنمية الزراعية العنوان الشرقية- فاقوس- ابو شلبى برج الاطباء ت/01155085504 -01001972054مطلوب لشركة زراعية مهندسين مبيعات خبرة لاتقل عن عام - سكرتيرات - محاسبات خبرة تليفون 01144017717
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقا
الأكثر تقييم
دراسة عن انتاج الموز فى مصر تتضمن اهم مراحل الانتاج بداية من الشتل حتى الحصاد مبيننا اهم الامراض والافات التى تصيب محصول الموز وطريقة التسميد والامراض والوقاية منها نقلت للفائدة
الرمان من فواكه المنطقة تحت الاستوائية المتساقطة الأوراق ويعرف في مصر منذ عهد القدماء المصريين وهو شجيرة صغيرة أو متوسطة الحجم وتحتاج الأشجار لموسم نمو طويل يتوفر فيه الحرارة والجفاف
يعتبر النجاح في تنظيم ري بساتين الموالح من العوامل الهامة المؤثرة في إنتاجيتها وتحتاج أشجار الموالج كغيرها من نبات الفاكهة الي الماء لإستمرار حياتها ونموها وإثمارها
يمكن لأشجار الموالح أن تتكاثر بالبذرة ، العقلة ، التراقيد ، التطعيم . ولكن الشائع في مختلف مناطق زراعة الموالح هو التطعيم علي أصول لإنتاج شتلات الأصناف المختلفة من الموالح علي نطاق تجاري.
يجب عند التفكير في إقامة بساتين الموالح فحص وتقييم جميع العوامل المؤثرة علي نجاح زراعة الموالح من سهولة المواصلات والحصول علي الأيدي العاملة وتوافر مصادر الري والصرف واستتباب الأمن بالمنطقة وبعد التأكد من ملائمة العوامل السابقة يبدأ تنفيذ برنامج أنشاء البستان
دراسة عن انتاج الموز فى مصر تتضمن اهم مراحل الانتاج بداية من الشتل حتى الحصاد مبيننا اهم الامراض والافات التى تصيب محصول الموز وطريقة التسميد والامراض والوقاية منها نقلت للفائدة
الرى: رية غزيرة عند انتفاخ البراعم لاشجار المشمش والكمثرى والكاكى واصناف الخوخ والبرقوق المتأخرة ثم منع الرى وحتى تمام العقد الا للضرورة ( الاراضى القديمة ) والرى حسب الحاجة للاراضى الجديدة بمعدل 20 لتر \شجرة مرتين اسبوعيا
الرمان من فواكه المنطقة تحت الاستوائية المتساقطة الأوراق ويعرف في مصر منذ عهد القدماء المصريين وهو شجيرة صغيرة أو متوسطة الحجم وتحتاج الأشجار لموسم نمو طويل يتوفر فيه الحرارة والجفاف
يعتبر النجاح في تنظيم ري بساتين الموالح من العوامل الهامة المؤثرة في إنتاجيتها وتحتاج أشجار الموالج كغيرها من نبات الفاكهة الي الماء لإستمرار حياتها ونموها وإثمارها
أعراض نقص عنصر الفوسفور على العنب
2011/07/31 11:16 PM
زراعة الرمان
Share : شارك
9 التعليقات
: التقييم

 

زراعة الرمان

الرمان من فواكه المنطقة تحت الاستوائية المتساقطة الأوراق ويعرف في مصر منذ عهد القدماء المصريين وهو شجيرة صغيرة أو متوسطة الحجم.

الأهمية الإقتصادية

تندرج اهميته الاقتصادية فى القيمة الغذائية العالية حيث انه جيد للمعدة ومقوّ لها بما فيه من قبض لطيف، نافع للحلق والصدر والرئة، جيد للسعال، وماؤه ملين للبطن يغذو البدن غذاء يسيراً، يعين على الباه ولا يصلح للمحمومين. وحامضه قابض لطيف ينفع المعدة الملتهبة ويدر البول ويسكن الصفراء ويقطع الإسهال ويمنع القيء ويقوي الأعضاء. وأما الرمّان المزّ فمتوسط طبعاً وفعلاً بين النوعين وهذا أميل إلى لطافة الحامض قليلاً.و قال الرازي: أن الرمان الحلو ينفخ قليلاً حتى أنه ينعظ والحامض يذهب شهوة الباه، الحلو يعطش والحامض يطفئ ثائرة الصفراء ويقطع القيء، وجميع الرمّان ينفع من الخفقان.

و الرمان شجر مثمر من الفصيلة الآسية Myrtacees وثمرته الرمانة تتميز بحبوبها الحمراء اللؤلؤية. وزهره أحمر قان جميل يدعى الجلّنار. والرمان على ثلاثة أنواع: حلو وحامض ومزّ معتدل، وتختلف خصائصه باختلاف أنواعه. فالحلو يحتوي على السكاكر (7 _ 10 %) والماء 81 % والبروتين 0.6 % والدسم 0.3 %. كما يحتوي على ألياف بنسبة 2 % وعلى مواد عفصية كالتالين ومواد مرّة وعلى حمض الليمون 1 % وعلى مقادير ضئيلة من الأملاح المعدنية وخاصة الحديد والفوسفور والكبريت والكلس والبوتاس والمنغنيز وعلى نسبة جيدة من الفيتامين " ث _ C ". وفي الرمّان الحامض تقل نسبة السكاكر وترتفع نسبة حمض الليمون حتى 2 % فهو موجود في الرمان أكثر من الليمون نفسه. وترتفع في بذوره نسبة البروتين إلى 9 % والدسم 7 %.

الرمان غذاء تمد كل 100 جرام من الرمان بقرابة 160 سعراً حرارياً، وإن كان الرمان قليل المحتوى من الفيتامينات إلا أنه يحوي المعادن، وهو مصدر جيد للسكريات، وتصل نسبة فيتامين ج «C» في عصير الرمان البلدي إلى حوالي 10 مليجرامات كل 100 جرام من العصير. ويوجد في كل 100 جرام من حبوب الرمان المواد الغذائية التالية: كالسيوم 8 مليجرام، بروتين 1.3جرام، فسفور 20 مليجرام، دهن 0.8 جرام، حديد 0.8 مليجرام، كربوهيدرات 41.7 جرام، بوتاسيوم 658 مليجرام. قشره دواء ولقشر الرمان الداخلي والخارجي فوائد شتى، وذلك لاحتوائه على مواد قلوية ومواد قابضة ، فهو دواء لطرد الديـدان من الأمعاء خاصة الدودة الشريطية ، ويستخدم القشر أيضاً كمادة قابضة للبطن حيث تجفف القشور وتطحن وتستخدم عند الحاجة.

المناخ المناسب

تحتاج الأشجار لموسم نمو طويل يتوفر فيه الحرارة والجفاف حيث تحتاج ثمارها ليكتمل نموها إلى عدد كبير من الوحدات الحرارية لذا تكثر زراعته في مصر في الوجه القبلي ومعظم مساحته تتركز في محافظتي أسيوط وسوهاج كذلك المناطق الصحراوية .

الأرض المناسبة

§       تنمو الأشجار وتثمر في مدى متسع من الأراضي من طينية إلى رملية . وتفضل الأراضي العميقة والجيدة الصرف والتهوية .

§       تتحمل الملوحة إلى حد كبير وتعتبر من أكثر الأشجار تحملا للملوحة .

§       كما أنها تنمو وتثمر جيدا في الأراضي التي ترتفع بها نسبة كربونات الكالسيوم .

الأصناف التجارية

يزرع في مصر العديد من الأصناف المحلية الجيدة الصفات من أهمها :

1-    المنفلوطي : تنتشر زراعته في مركز منفلوط بمحافظة أسيوط وبقية أجزاء المحافظة . الثمرة صغيرة الحجم ذات قشرة رقيقة . كروية لونها قرنفلي . البذرة كبيرة الحجم عصير الثمرة كثير لونه أحمر داكن حلو ذو حموضة مقبولة . يكتمل نمو الثمار من أواخر أغسطس إلى أوائل ديسمبر .

2-    البناتي : الثمرة متوسطة الحجم كروية برتقالية اللون مع وجه أحمر قرب العنق . البذور بيضاء حلوة . غلاف البذرة الداخلي رخو وهذا النوع مبكر وينضج في أواخر يوليو .

3-    الطائفي : الثمرة كبيرة الحجم، لون القشرة اصفر فاتح، البذور كبيرة، العصير غزير لونه داكن الحموضة مقبولة . ينضج في سبتمبر وأكتوبر .

4-    البلدي : سلالات كثيرة غير معروفة الأصل تنتشر في مصر ومن الواجب عدم زراعتها إلا بعد التأكد منها متفاوتة في الأحجام من متوسطة لكبيرة . يختلف لون الجلد من اصفر بخد احمر، برتقالية، البذور متفاوتة في الحجم لون العصير فاتح .

طرق الزراعة

غالبا ما يزرع الرمان في محافظات الصعيد على بعد 3.5 × 3.5 م إلا أنه في حالة الري بالتنقيط يفضل زراعة الرمان في صورة متوسطة الكثافة على مسافة 2 × 4 أو 3 × 4 م تحفر الجور وتزرع الشتلات في شهر فبراير بالطريقة السابقة شرحها . طبيعة الحمل والتزهير : البراعم الزهرية خليطة تحمل جانبيا على أفرع عمرها لا يقل عن سنتين وقد تحمل على أفرع عمرها سنة وتحمل الأزهار في طرف النموات الحديثة في عناقيد ( 1 – 5 ) ويمكن تمييز نوعين من الأزهار، أزهار خنثى كاملة وأخرى مختزلة التلقيح في الرمان ذاتي .

 

خدمة ما بعد الزراعة

الري

تقاوم الأشجار الجفاف وتتحمل العطش وارتفاع الملوحة لحد كبير إلا أنه في حالة ما يراد إنتاج محصول جيد يفضل توفير قدر من الرطوبة حول الجذور وتعطيش الأشجار في الشتاء في المناطق التي تروى بالغمر في الوادي، أما التي تروي بالتنقيط فيتم توفير الاحتياجات المائية على مدار العام ويلاحظ عدم تجاوز كمية المياه عن الحد المناسب خاصة عند نمو الثمار لأن ذلك يسبب تشققها .

التسميد

تسمد الأشجار بمعدل 15 – 20 م3 بلدي شتاءا بالإضافة إلى 100 – 200 كجم نترات جير للفدان على دفعتين خلال مارس ومايو بعد خف الثمار، 75 – 100 كجم سوبر فوسفات للفدان، 50 – 75 كجم سلفات بوتاسيوم للفدان خلال مارس .

التربية والتقليم

تربى الأشجار بالطريقة الكأسية . هناك طريقة محورة لتربية أشجار الرمال وفيها يربى من 2 : 3 سرطانات قوية حول الجزع وتعامل بعد ذلك الساق الأصلي والسرطانات معاملة الأفرع الرئيسية في الطريقة الكأسية وتجرى هذه الطريقة غالبا للحفاظ على الشجرة من الإصابة بالحفارات حيث أنها إذا ما أصيب ساقها الرئيسي تكون عرضة للجفاف أما إذا أصيب أحد الأفرع المرباة بالطريقة السابقة فإنه يمكن الاستغناء عن هذا الفرع وتربية سرطان آخر بدلا منه .

التقليم السنوي

يتم بإزالة الأفرع الجافة والمسنة ولا يزال جزء من الخشب الكبير حيث أنه يحمل البراعم الزهرية .

اكتمال النضج وجمع المحصول

تجمع الثمار عند اكتمال النمو عندما تصل للحجم المناسب والتكوين الجيد وتعبأ في عبوات من الكرتون بعد الجمع مباشرة . والرمان من الفواكه التي تلقى رواجا في الأسواق الأجنبية ويجب في حالة تصديره اختيار الثمار الغير مصابة بأي مرض أو حشرة وألا تكون ذات جلدة مشقوقة كما يجرى تدريج الثمار قبل تعبئتها .

الأمراض والآفات

الأمراض: البياض الدقيقي .

الحشرات: دورة ثمار الرمان – حفار ساق التفاح – البق الدقيقي – المن – الذبابة البيضاء

الآفات الحيوانية : الأكاروس .

 

 

 

 

 

التعليقات
اضف تعليق
 
زائر
 
 

 
2014/03/21 09:31 PM
زائر
زائر
المعلومات ما تفيدني
 
2013/10/21 02:14 AM
زائر
احمد
جزاكم الله خير
 
2013/10/01 10:57 AM
زائر
منى عبد الحليم
جزاكم الله خيرا معلومات مفيدة جدا
 
2012/12/03 04:27 AM
زائر
جهاد نصار
فىن اسم المبيد
 
2012/11/29 03:08 AM
زائر
بتوفيق لي الجميع
الرمن شجره جميله 1 منهاء دخل في معيشت الزارع 2تفيد انحل لي جمع ارحيق وانتاج العسل الطبيعي 3يفضل تسقيتها من مياه الابار ولا تسقيها من مياه اتحليه لكي يطلعلها طعم انتاجك رهيب والا تكتفي بزراعت اعداد قليله بال اكثر منها لكي تكسب \ تقبلو مروري اخوكم عادل من السعوديه
1 of 2